تاريخ النشر 25 مارس 2019     بواسطة الدكتور عبدالستار عبدالكريم العجمي     المشاهدات 2

قلق من زيادة إقبال الفتيات على جراحات التجميل

حذر أطباء جراحات التجميل ببريطانيا من الزيادة المثيرة للقلق بين المراهقات اللاتي لا تتجاوز أعمارهن 13 عاما ممن يسعون إلى استخدام حقن "البوتوكس" لتقليد المشاهير وسط طفرة في قضايا الصحة النفسية. وأعرب الدكتور نيك لوي أحد إخصائي الأمراض الجلدية، والذي كان من أوائل من طبقوا "البوتوكس" في التسعينيات،
 عن قلقه إزاء ذلك، واصفا الوضع بأنه "محزن ومقلق للغاية".

وقال لوي "البنات يطلبن العلاج في سن لا يحتاجن إليه، نحن نرى متلازمات التشوه الجسدي وفقدان رهيب للثقة بالنفس".
وذكرت صحيفة (ديلي ميل) البريطانية أن تقريرا صادرا عن مجلس نيوفيلد للأخلاقيات البيولوجية أفاد بأنه تبين أن الفتيات في سن الثامنة مستهدفات من خلال تطبيقات جراحة التجميل على الإنترنت، وكان المجلس قد دعا قبل ذلك إلى حظر خضوع الناس تحت سن 18 عاما لعمليات التجميل.


أخبار مرتبطة