تاريخ النشر 29 ابريل 2014     بواسطة الدكتور مازن علي السحيباني     المشاهدات 201

اليوم التوعوي لعلاج الألام

مدينة الملك فهد الطبية تنظم اليوم التوعوي لعلاج ألم الجراحات مدينة-الملك-فهد-الطبية-ترصد-مليون-ريال-لمسابقة-الابتكار-الصحي-الثانية مجلة نبض – واس: نظمت مدينة الملك فهد الطبية في الرياض ممثلة بإدارة التخدير والعمليات بالتعاون مع إدارة الخدمات الصيدلانية، أمس “اليوم التوعوي لعلاج الألم” بحضور المدير
 التنفيذي المشارك للإدارات الطبية الدكتور عبدالعزيز العبيد، ومدير إدارة التخدير والعمليات الدكتور مازن السحيباني.
وأوضح استشاري تخدير وعلاج الألم في مدينة الملك فهد الطبية الدكتور خالد الشعيبي، في تصريح له بهذه المناسبة، أهمية علاج الألم لما بعد العمليات الجراحية بالطرق المثالية والفعالة، وذلك لقياس الألم ومتابعته مع المرضى، مبينًا أن القصور في علاج الآلام بعد العمليات الجراحية قد يؤدي لا سمح الله إلى مضاعفات كبيرة على صحة المريض، منها زيادة جهد القلب وحدوث قصور في الدورة الدموية القلبية أو جلطة قلبية.
وأفاد أن المريض يخضع لعملية تقييم الألم من قبل طبيب التخدير ومناقشة الطرق المثالية معه للتحكم بالآلام بعد العملية الجراحية، مشيرًا إلى أن تقييم وقياس الألم ما بعد العمليات الجراحية من الأسس المهمة للتحكم بالألم وعلاجه.
وحول الطرق التي تستخدم لعلاج الألم قال الدكتور خالد الشعيبي : إنها تتم عن طريق تثقيف المريض طبيًا بطرق التعامل مع الألم، إضافة إلى الأدوية والمسكنات كمجموعة المورفين ومشتقاته والأدوية المضادة للالتهابات والأدوية المهدئة التي تعطي سواء عن طريق المحاليل الوريدية أو عن طريق الفم.
وشهد اليوم التوعوي لعلاج الألم، حضورًا لافتًا من زوّار مدينة الملك فهد الطبية ومراجعيها، حيث أطلعوا على المزيد من المعلومات عن الآلام التي يتعرض لها الإنسان بعد العمليات الجراحية، وأثرها على الصحة، وطرق الوقاية منها.


أخبار مرتبطة