تاريخ النشر 23 ابريل 2016     بواسطة الدكتورة سناء محمد برناوي     المشاهدات 201

النِّظام الغذائيّ الصحِّي يخفف من ضغط الدم

قالَ باحِثون إنَّ النِّساءَ، اللواتي يُعانِينَ من السكَّري الحمليّ gestational diabetes، قد يَتمكَّنَ من التقليل من خطر ارتِفاع ضغط الدَّم لديهنّ في المُستقبَل عن طريق تناوُل نِظامٍ غِذائيٍّ صحِّي. اشتَملتِ الدِّراسةُ على حوالي 4000 امرأةٍ كان لديهنَّ تارِيخٌ للسكَّري الحمليّ، وهُو يُعرَف بأنَّه
 من عوامِلِ خطر ارتِفاعِ ضغطِ الدَّمِ في مراحِل لاحِقةٍ من الحياة.
استمرَّت فترةُ المُتابَعة 22 عاماً، حيث وجدَ الباحِثون أنَّ أكثر من 1100 امرأةٍ أُصِبنَ بارتِفاعِ ضغطِ الدَّمِ، وواجهن زِيادةً في خطر نوباتِ القلبِ والسَّكتة.
من جِهةٍ أخرى، قالَ مُعِدُّو الدِّراسةَ إنَّ النِّساءَ اللواتي اتَّبعنَ نظاماً غذائيَّاً صحيَّاً كُنَّ أقلّ عرضةً بنسبة 20 في المائة للإصابة بارتِفاعِ ضغطِ الدَّمِ، بالمُقارنة مع اللواتي لم يفعلنَ هذا، وإنَّ الزِّيادةَ في مُستوياتِ دُهون البدن كانت مسؤولةً بنسبة تراوحت بين 20 إلى 30 في المائة عن الصِّلة بين عادات الأكل السيِّئة وزِيادة خطر ارتِفاعِ ضغط الدَّم.
نوَّه الباحِثون إلى أنَّ النِّظامَ الغِذائيّ الصحِّي يشتمِلُ على الكثيرِ من الفاكِهةِ والخُضارِ والحُبوب الكامِلة والسَّمك، وعلى حِصص صغيرة من اللحوم الحمراء واللحوم المُصنَّعة والملح.
قالت المُعِدَّةُ الرئيسيَّة للدِّراسة الدكتورة كويلين زهانغ، من المعهد القومي الأمريكيّ لصحَّة الأطفال والتنمية البشريَّة: "أظهرنا في بحثٍ سابِقٍ أنَّ السكَّري في أثناء الحمل زادَ من خطر إصابة الأمّ بارتِفاعِ ضغط الدَّم، حتى بعدَ مُرور 16 عاماً على الوِلادة".
"تُظهِرُ دراستُنا الحاليَّة أنَّ النِّظامَ الغذائيّ الصحِّي، الذي برهنَ على قُدرتهِ على التقليلِ من خطر ارتِفاع ضغط الدَّم عند مُختلف الشرائح البشريَّة، يبدو فعَّالاً أيضاً في التقليلِ من هذا الخطر عندَ شريحة النِّساء اللواتي يُواجِهنَ زيادةً في الخطر".
قالَ الباحِثون إنَّه من الضروري أن يُشجِّع الأطبَّاءُ النِّساءَ اللواتي يُعانِينَ من السكَّري الحمليّ على اتِّباعِ نِظامٍ غذائيٍّ صحِّي، وأن يُمارِسنَ التمارين قبل وبعد الوِلادة.


أخبار مرتبطة