تاريخ النشر 28 ابريل 2016     بواسطة البروفيسور فيصل عبد اللطيف الناصر     المشاهدات 201

منح البروفيسور الناصر زمالة «الملكية البريطانية»

قرر مجلس أمناء كلية الصحة العامة التابعة للكلية الملكية للأطباء في المملكة المتحدة منح البروفيسور فيصل عبداللطيف الناصر زمالة الكلية الملكية، وذلك بناء على خدماته وإسهاماته في الارتقاء بالصحة العامة وطب الأسرة. وجاء في خطاب رئيس الكلية البروفيسور آلن مريون ديفس أن «مجلس الأمناء صوت في اجتماعه الأخير
 على منح البروفيسور فيصل عبداللطيف الناصر زمالة الكلية الملكية للصحة العامة بالتميز – علما أن هذه الزمالة تمنح فقط للمتميزين من الأطباء الذين ساهمت جهودهم وخدماتهم المهنية وأبحاثهم المنشورة في الدوريات العلمية في وضع إضافات وإسهامات فعالة في مجال العلم»، وتعتبر هذه الزمالة من أعلى المراتب التي يحصل عليها أي طبيب من هذه الكلية العريقة.
وستمنح شهادة الزمالة رسميا خلال الحفل الرسمي السنوي للكلية الملكية الذي يعقد في مقرها في بريطانيا في شهر مايو/ ايار المقبل، وذلك من قبل رئيس الكلية الملكية وبحضور أعضاء مجلس الأمناء إضافة إلى الكثير من المهتمين بالشأن الصحي والطبي خلال المؤتمر السنوي للكلية.
ويعتبر البروفيسور الناصر أول طبيب بحريني يحصل على زمالة طب الأسرة، ولديه أكثر من 40 بحثا علميا منشورا في الدوريات المحلية والإقليمية والدولية، وشارك في تأسيس الكثير من الجمعيات المهنية وجمعيات النفع العام


أخبار مرتبطة