تاريخ النشر 8 أكتوبر 2018     بواسطة الدكتور فاضل الزهراني     المشاهدات 1

15646 جلسة علاج طبيعي بمستشفى الملك فيصل بمكة

سجل قسم العلاج الطبيعي والوظيفي بمستشفى الملك فيصل بمكة المكرمة، منذ بداية عام 2017 حتى الآن؛ 15 ألفًا و646 جلسة، كما شهد توزيع أجهزة ومستلزمات طبية للمرضى بلغ عددها 959 جهازًا. وأوضح المساعد الطبي بالمستشفى الدكتور فاضل الزهراني، أن المرضى الذين أجريت لهم جلسات العلاج الطبيعي والوظيفي من مختلف
 الأعمار، وتراوحت إصاباتهم بين إصابات العمود الفقري، وإصابات عضلية، مثل تمزق العضلات، وخشونة الركبة، والرقبة، والإصابات الرياضية.
وأضاف: "هذه الجلسات تمثلت في إعادة تأهيل مصابين الرباط الصليبي، والغضروف الهلالي، ومصابين بالتواء الكاحل، وإصابات الكتف، مثل تمزق أربطة الكتف، وإصابات عصبية مثل مرضى الجلطات، وشلل الوجه، وعرق النسا، ومرضى التصلب اللويحي، ومرض الشلل الرعاش".
وأوضح الزهراني أن القسم أجرى للمرضى جلسات تمارين علاجية، وعلاجًا بأجهزة العلاج الطبيعي، مثل الذبذبات الكهربائية، وأجهزة الليزر عالية الكثافة، والموجات الصوتية، والموجات التصادمية، بالإضافة إلى العلاج المائ


أخبار مرتبطة