تاريخ النشر 26 مارس 2019     بواسطة البروفيسور توفيق احمد خوجة     المشاهدات 1

المؤتمر الإقليمي الثاني للصحة العامة

افتتحت الأميرة سميرة بنت عبدالله بن فيصل الفرحان رئيسة مجلس إدارة جمعية أسر التوحد ورئيسة الجمعية السعودية للفصام, المؤتمر الإقليمي الثاني للصحة العامة تحت عنوان “أنماط الحياة الصحية, بحضور نخبة من الأطباء المتخصصين في مجالات مختلفة، وذلك في فندق هوليداي إن القصر. وبدء الحفل الخطابي بتلاوة آيات
 من القرآن الكريم ، بعدها ألقت الأميرة سميرة بنت عبدالله كلمة رحبت فيها بالحضور, موضحةً دور جمعية أسر التوحد وأهدافها في مساعدة ذوي التوحد، والمطالبة بحقوقهم ودعم الأسر وتدريبهم وفتح مراكز متخصصة لهم.

وأشارت سموها إلي ما حققته الجمعية من إنجازات، مبينة أن دور جمعية الفصام في احتضان أسر التوحد والمطالبة بحقوقهم وما تحقق من إنجازات حيث تم تسليم سبع أسر من مستفيدي الجمعية مساكنهم، موجهة الشكر لرئيس المؤتمر ولجميع الداعمين والمتطوعين


أخبار مرتبطة