تاريخ النشر 8 أكتوبر 2014     بواسطة البروفيسور حسن علي الزهراني     المشاهدات 201

لوصفات الشعبية وراء «غرغرينا» السكر

حذر أستاذ الجراحة واستشاري جراحة الأوعية الدموية والمشرف على كرسي الشيخ محمد بن حسين العمودي لأبحاث القدم السكرية في جامعة الملك عبدالعزيز البروفيسور حسن بن علي الزهراني من إهمال علاج مضاعفات داء السكري، والذي بات يهدد المجتمع السعودي ويشكل تحديا كبيرا في الوسط الطبي نتيجة تزايد أعداد المصابين به. واعتبر
 في ردوده على تساؤلات القراء عبر هاتف «عكاظ» أن أهم المشاكل التي يواجهها الأطباء المعالجون للقدم السكرية هو ما يتناقله الناس من معلومات ليس لها أساس علمي، منها استخدام بعض الوصفات الشعبية التي تؤدي لتدهور حالة المريض، كاشفا أن قرحة القدم شكلت 90% من مسببات بتر الأطراف عند مرضى السكري وذلك وفق دراسات طبية محلية، حيث إن إهمال هذه القرحة يؤدي في الأخير إلى مضاعفات خطيرة.
وفيما يلي حصيلة أبرز الاتصالات وأجوبة البروفيسور الزهراني:
الغرغرينا والبتر
إصابتي بداء السكري جعلتني أتخوف، فهل كل «غرغرينا» تنتهي بالبتر؟
** ليس بالضرورة، فقد تنحصر المشكلة في فقد أصبع صغير، أو أقل من ذلك مثل جزء بسيط من الجلد يتم التئامه تلقائيا ولا يؤثر على وظيفة القدم، مع الإشارة إلى أن قرحة القدم شكلت 90% من مسببات بتر الأطراف عند مرضى السكري وذلك وفق دراسات طبية محلية.
قيادة السيارة
هل يمكنني قيادة السيارة بقدم فيها قرحة وخصوصا أن إصابتي حديثة؟
** الأصل في هذا الأمر هو إراحة القدم وعدم الضغط على مكان القرحة إلا عند الضرورة، وعليه فيمكن أن تقود السيارة عند الضرورة فقط ولمسافات قصيرة، مع لبس الحذاء الطبي، والتقليل من استخدام القدم المصابة.
قرحة القدم
تعرضت قريبا لقرحة القدم، وأعمل في منطقة غير مدينتي، مما يتطلب التنقل نهاية الأسبوع عبر الطائرة، هل هناك نصائح تخص حالتي؟
** أهم النصائح أن تتوفر لك الخدمة المطلوبة لرعاية القدم، ويفضل أن تؤجل الإجازة لمدة شهر بعد الالتئام إن أمكن، واصطحاب المواد اللازمة للعناية بالقرحة، واستخدام الحذاء المنصوح به، والالتزام بأي تعليمات أخرى، التأكد من وجود عكاكيز طبية أثناء الرحلة، وكرسي متحرك للتنقل في المطار، عدم التردد في إلغاء الرحلة إن شعرت بأن ذلك سوف يفاقم الحالة أو يؤدي إلى تدهورها مرة أخرى.
مستوى السكر
أشعر بالراحة عندما يكون مستوى السكر أعلى من 200 ملغم، فهل هذا يضر؟
** ارتفــــاع السكر قد يشعر بعض المرضى بالراحة، بل قد يحـــسون بأعراض معينة عند انخفاضه عن ذلك الحد العالي، وهذا الارتفاع ضار؛ لأن ارتفاع السكر يسبب مضاعفات على المدى البعيد على العيون، والكلى، والقلب، والشرايين، والأوردة، والأعصاب، وربما يؤدي إلى غيبوبة السكر، لذلك ننصح المصـــــاب بالسكري بأن يــحافظ على نسبة الســــكر لديه في الدم ضمن الحدود الطبيعية متجنبا الارتفاع أو الانخفاض الشديدين حتى يحافظ على صحته.
انخفاض متكرر
أنا مصاب بداء السكري، وكثيرا ما أتعرض لانخفاض متكرر في السكر، فكيف أتجنب ذلك؟
** يجب أولا معرفة سبب الانخفاض المتكرر في السكر، فإذا كان السبب هو نقص في الأكل أو تأخير في الوجبات، أو زيادة في النشاط الحركي، أو زيادة في كمية العلاج سواء بالأقراص أو الأنسولين، أو أنه تم إضافة علاج أدى إلى التأثير على نسبة السكر أو زاد من فعالية العلاج الحالي، فيجب استشارة الطبيب دائما.
تمدد الغرغرينا
أكدت الفحوصات إصابتي بداء السكري، ومنذ ذلك الوقت ويراودني هاجس الغرغرينا، وأتساءل: ما هي الغرغرينا، وهل تتمدد في الجسم؟
** الغرغرينا ضعف أو انقطاع تروية الدم لجزء من جسم الإنسان يؤدي إلى موات وأكال هذا الجزء، وبما أنه لا يمكننا إحياء الميت، فالجزء الذي قد مات يجب إزالته بالطرق الجراحية، وغالبا ما يحدث في أطراف الأصابع والقدم، ويعتقد البعض أنه عند إزالة أو بتر جزء من القدم فإن الغرغرينا تمشي وتمتد لأجزاء أخرى، وهذا اعتقاد خاطئ، فالغرغرينا لا تمشي، بل ما يحصل هو زيادة في موات الأنسجة بسبب عدم وصول الدم إلى هذا الجزء، فيضطر الأطباء مرة أخرى إلى إزالة هذا الجزء من القدم أو الطرف، ومن الممكن التقليل من حصول التمدد في موات الأنسجة من خلال تحسين تروية القدم بالدم، من خلال توسيع الشرايين، أو زراعة وتوصيل شرايين إلى الجزء المتأثر.
تجنب الإصابة
قرأت كثيرا عن القدم السكري، وبما أنني أحد المصابين بداء «الحلو» كيف أتجنب حدوثها؟
**أهم خطوة لتجنب القدم السكري هي وجود الوعي بأن هذه المشكلة قد تحدث، وبأخذ الخطوات اللازمة لمنعها، وتعد عملية فحص القدمين بشكل دائم من أهم الخطوات في هذا السبيل، حيث إن فقدان الإحساس بكل أنواعه في القدم هي أهم العوامل لذلك، وكذلك لا بد من اختيار الحذاء المناسب، والذهاب إلى المختص عند حدوث أي جرح أو احمرار، ولو كان طفيفا.
التروية الدموية
أرجوا إفادتي عن كيفية حدوث قرحة القدم الناتجة عن نقص التروية الدموية؟
** تحدث هذه القرحة نتيجة ضعف التروية الدموية، حيث إن الجروح لا تلتئم بسرعة، كما أن الإصابات البسيطة أو الضغط يمكن أن يؤدي إلى حدوث تقرحات في القدم، وتسمى قرحة القدم الناتجة عن نقص التروية الدموية، وتتصف بما يلي: تحدث القروح عند أطراف أصابع القدمين أو في باطن القدم أو عند النتوءين العظميين لمفصل الكاحل، ليست في مناطق الضغط (باطن القدم والأصابع)، عادة ما تكون القرحة مؤلمة (نتيجة وجود الأحاسيس)، لا يوجد زوائد جلدية ميتة حول القرحة، ضعف أو عدم وجود نبض في القدم، تكون القدم باردة عند اللمس.
الوصفات الشعبية
هناك بعض الوصفات الشعبية التي يتداولها مرضى السكري في علاج تقرحات الأقدام السكرية، ما رأيكم؟
** أهم المشاكل التي يواجهها الأطباء المعالجون للقدم السكرية هو ما يتناقله الناس من معلومات ليس لها أساس علمي، منها استخدام بعض الوصفات الشعبية التي تؤدي لتدهور حالة المريض، فالذي يحدث أنه عندما يضع مريض السكر الوصفة الشعبية على جرح قدمه يجف بشكل سريع، وهو الأمر الذي لا نريده لجروح القدم السكرية لأن الغرغرينا تبدأ بالظهور والتمدد، فخلاصة القول إن استخدام هذه الوصفات تحول الجروح إلى الغرغرينا وفقدان القدم، حيث إن قلة الوعي لدى كثير من المرضى بأهمية التحكم في مستويات السكر في الدم لديهم أدى إلى تزايد نسب حدوث المضاعفات طويلة المدى لمرضى السكر، ويأتي في مقدمة ذلك نسب الإصابة بحدوث مضاعفات القدم السكرية.


أخبار مرتبطة