تاريخ النشر 9 ابريل 2013     بواسطة الدكتور سمير عمر عبدالله     المشاهدات 201

متابعة الحمل عالي الخطورة

المتابعة الدقيقة لحالات الحمل والحمل المحفوف بالمخاطر طب الأمومه والجنين له جزأن أساسيين يهتم بهما الجزء الاول يختص في العناية بالأم فمثلا، عندما تعاني المرأة قبل الحمل من بعض الأمراض المزمنة كداء السكري, ارتفاع الضغط اوأمراض تخثر الدم .عندها يجب مراجعة استشاري طب الأمومة قبل الحمل حتي يتم
 معرفة مدي مضاعفات المرض وتأثيره علي الحمل, وكذلك تاثير الحمل علي المرض وبعدها يمكنها اخذ القرار بإمكانيه الحمل
وشرح خطه  المتابعة للحمل, حيث يتم تعديل مستوي السكر أولا علي سبيل المثالا  وتعديل الأدوية التي يجب أن تتعطاها الحاملبعد ذلك
أما الجزء الثاني فيعتني بصحة الجنين والكشف المبكر للعيوب الخلقية او  معرفة إصابته ببعض الأمراض الوراثية وكيفية تشخيصها  اذا كان لدى العائلة تاريخ مرض وراثي
متي يكون الحمل خطر  ؟
توجد حالات يشكل حدوث الحمل معها خطراً على صحة الأم أو على صحة الجنين او الاثنين معا
وقد اسهمت عيادات رعاية الام والجنين في  اكتشاف الحالات التي يكون الحمل خطراً على صحة الأم والجنين والعمل على تفادي او تقليل نسبه هذه الخطورة
- ما هي صور الحمل الخطر فيما يتعلق بالأم أو بالجنين ؟
هناك عدة حالات مرضيه  يدخل في إطارها الحمل الخطر والتي تزيد حدتها اذا ما حدث الحمل(أمراض القلب ,أمرض السكر ارتفاعضغط الدم) او تزيد من نسبه مضاعفات الحمل: الاسقاط ,ضغط الحمل , الولادة المبكرة
وهناك حالات اخرى تؤثر على الجنين سواء بسبب المرض او الأدوية التي تتناولها الام كتأخر نمو الجنين ,قلة السائل حوله او إصابة الجنين ببعض العيوب  الخلقية أو سرعة ضربات القلب لديه
علما  ان الحمل المحفوف بالمخاطر يتطلب  الى نظام متابعة
يختلف عن متابعة الحمل العادي حيث أنها تحتاج للمزيد من الزيارات مع استشاري طب الأمومة والجنين
واجراء فحوصات خاصه  أو استشارات طبيه في تخصصات مختلفة 
ماهو تسمم الحمل وهل يمثل  خطرعلى حياه الحامل ؟
تسمم الحمل هو عباره عن ارتفاع في ضغط الدم مصاحبا لزياده  نسبة الزلال في البول ويمكن ان يصاحبه زيادة في الوزن نتيجة احتجاز السوائل بالجسم. و تورم بالوجه واليدين والقدمين
عاده ما يحدث بعد الأسبوع العشرين من الحمل ويكون غالبا في الحمل الاول  السيدات الأقل من العشرين عاماً والاعمار المتقدمة
المسببات أسبابه غير واضحة،
ولكن هناك  احتمالات تشير الىوجود مواد تفرز من قبل المشيمة في الحمل الطبيعي تقلل من  المواد القابضة للأوعية الدموية، وفي حالة الاصابة بتسمم الحمل تنقص هذه المواد وبالتالي تزيد المواد القابضة للأوعية مما يؤدي  ارتفاع ضغط الام ووصول الدم بنسبة أقل الى الجنين فيقل نموه
وفي هذه الحالة يتم تقيم درجه ارتفاع الضغط  وتأثيره على وظائف الجسم الحيوية  التي تظهر في التحاليل المخبرية وتأثيره على نمو وصحه الجنين وبعدها يتم اخذ القرار للوقت المناسب للولادة تفاديا من حدوث مضاعفات للام والجنين
ماهي اهم مسببات النزيف  في مراحل  الحمل المختلفة؟
النزيف يعتبر علامة لا يمكن تجاهلها، فإذا نزفت المرأة الحامل في أيوقت أثناء الحمل، يجب عليها أن تخبر طبيبها أو تذهب إلى المستشفى مباشرة  فإذا حدث النزف في النصف الاول من الحمل قد يكون من علامات الاجهاض المنذر او من الممكن أن يكون النزيف سببه بعض التغيرات في عنق الرحم (توسع او قصر في عنق الرحم ) وهذا يعتبر أكثر الأسباب شيوعاً للنزيف المهبلي اما اذا حدث النزيف في المراحل الأخيرة من الحمل فمن الممكن أن يكن بسبب الحالات التالية
- إذا انفصلت المشيمة التي تغذي الجنين من مكانها الطبيعي داخل الرحم (الانفصال المشيمي )، او ممكن أن يكون مصدر النزيف من المشيمة المنغرسة في الجزء السفلي من الرحم والتي تغطي عنق الرحم وهذه تسمى المشيمة المتقدمة
- كما يحدث نزيف بسيط مخلوط بإفرازات مخاطيه تحدث مباشره قبل الولادة اوالمخاض وهذه من العلامات الطبيعية للولادة
ماذا يجب على الأم الحامل أن تفعله إذا بدأ النزيف في المراحل الأخيرة من الحمل ؟
إذا حدث النزيف فجأة فيجب على الأم أن تتجه الى  المستشفى مباشرة
ماذا يفعل الأطباء في حالات النزيف في المراحل الأخيرة من الحمل ؟
يتم تقيم حاله المريضة عند دخولها الى المستشفى، فإذا كان موعد الولادة المتوقع قريب فإن الطبيب سوف يقرر ما إذا كانت الولادة المستعجلة أفضل لها ولجنينها أم لا، فإذا كانت المشيمة قد انفصلت بشكل جزئي وحالة الأم والجنين مستقرة، قد يقوم الطبيب بفتح الكيس الأمنيوسي المحيط بالطفل ويحرض الولادة الطبيعية، أما إذا كانت المشيمة مغطيةً لعنق الرحم، أو حالة الأم والجنين غير مستقرة، ففي هذه الحالة تتم الولادة بعملية قيصرية عاجلة.


أخبار مرتبطة