تاريخ النشر 27 نوفمبر 2014     بواسطة الدكتور عبدالرحمن محمد المعاوي     المشاهدات 201

حقن الاستامينوفين يخفف من آلام ما بعد جراحة العمود

اظهرت دراسة حديثة ان الاطفال والمراهقين الذين يحصلون على حقن الاسيتامينوفين بعد اجراء جراحة العمود الفقري الكبرى يواجهون آلام اقل بعد العملية بشكل واضح مقارنة بالذين حصلوا على العلاج الوهمي ولكن الحصول على الاسيتامينوفين لم يقلل من حاجتهم للافيونات. وقام الباحثون باجراء دراسة عشوائية تضمنت 36 مريض
 اعمارهم من 10 الى 18 عام والذين خضعوا لجراحة اعوجاج العمود الفقري مجهول السبب او الانزلاق الفقاري. وتم اعطاء حقن الاسيتامينوفين بجرعة 30مغ/كغ او 0.9% صوديوم كلورايد بعد انتهاء الجراحة ومرتين كل ثمانية ساعات. وتم فحص فعالية التسكين بعد العملية واستهلاك الافيونات وتركيز الاسيتامينوفين.
وخلال 24 ساعة من المتابعة فان الباحثون وجدوا ان 39% من المشاركين في مجموعة الاسيتامينوفين وكان للمرضى مقياس التشابه المرئي لنتائج الالم 6 او اكثر مقارنة بنسبة 72% في المجموعة الوهمية.
والمرضى في مجموعة الاسيتامينوفين واجهوا اقل ساعات من نتائج مقياس الالم لاكثر من 6 حيث كانت 8.7 ساعة مقارنة بمجموعة العلاج الوهمي لـ 17.8 ساعة. ولم يكن اي فرق بين المجموعتين في استهلاك الاكسيكودون في المتابعة بعد 24 ساعة.
وقال الباحثون ان حقن الاسيتامينوفين بجرعة 90مغ/كغ خلال 24 ساعة وبمساعدة الاكسيكودون يقدم تسكين افضل مقارنة بالمجموعة الوهمية ولكن لك يقلل من استهلاك الاكسيكودون بعد جراحات العمود الفقري الكبرى للاطفال والمراهقين.


أخبار مرتبطة