تاريخ النشر 2 يوليو 2005     بواسطة الدكتور اشرف عبدالقيوم امير     المشاهدات 201

11 فلبينياً وسيرلانكياً يشهرون إسلامهم

بحضور الدكتور أشرف بن عبد القيوم أمير مساعد مدير الشؤون الصحية للرعاية الصحية الأولية بمحافظة جدة أقامت إدارة الرعاية ممثلة في قسم التوعية الدينية بالرعاية حفلاً لتكريم أحد عشر شخصاً اشهروا اسلامهم في الشركة القائمة بأعمال التشغيل غير الطبي للمراكز الصحية بمحافظة جدة (المجموعة الدولية للتنمية والتطوير)
 في الرعاية الصحية وذلك بقاعة الاحتفالات بمركز صحي الحمراء.
وقد بدأ الحفل بآي من القرآن الحكيم ثم ألقى الشيخ حامد الجحدلي مدير التوعية الدينية بادارة الرعاية الصحية كلمة شكر فيها د. أشرف أمير لرعايته هذا الحفل وقال ان هذا الحفل هو احتفاء بإخوة لنا كانوا على غير ملتنا واصبحوا اليوم اخواناً لنا في العقيدة نرجو لهم الثبات والهداية على دين الله - عز وجل - حيث اسلم ولله الحمد (11) رجلاً من الجنسية الفلبينية وواحد من الجنسية السيرلانكية وكل ذلك بفضل الله - عز وجل - ثم بجهود مكتب الدعوة في الصحة وكذلك مكاتب توعية الجاليات والذين لهم جهود يشكرون عليها.
ثم ألقى مدير التوعية الدينية بصحة جدة الاستاذ عوض الصحفي كلمة شكر فيها إدارة التوعية الدينية بالرعاية الصحية الأولية لجهودها المضنية في توعية العاملين بيننا من غير المسلمين.. وأضاف إلى أن توحيد الجهود وتضافرها أمر يجب أن يقوم به الجميع.
بعد ذلك ألقى د. أشرف أمير كلمة قال فيها اننا سعداء بعد أن من الله - عز وجل - على اخوة لنا باعتناق هذا الدين الحنيف وندعو الله لهم التوفيق والهدى والصلاح والتقوى وان يجعلهم دعاة للاسلام وهداة إلى الحق.. كما لا يفوتني أن أقدم الشكر الجزيل لقسم التوعية الدينية بادارة الرعاية ولكل العاملين وعلى رأسهم حامد الجحدلي على كل ما بذله من جهود مخلصة وصادقة لنشر الدعوة بين من عمل بيننا من غير المسلمين.
أدعو الله ان يثبتهم ويجزيهم خير الجزاء.
وفي نهاية الحفل تم تكريم المسلمين الجدد.


أخبار مرتبطة