تاريخ النشر 15 اغسطس 2015     بواسطة الدكتور تركي عبدالرحمن باناعمة     المشاهدات 201

ما بعد زراعة الكلى

نجاح عملية زرع الكلى على المدى الطويل يعتمد على أشياء كثيرة ، يجب عليك مراعتها : عليك أن تبقى على تواصل مع الطبيب أو فريق زرع الكلى الخاص بك على أساس منتظم و إتباع نصائحهم ، اعمل بأخذ الأدوية المضادة للرفض يومياً في الجرعة المناسبة وفي الأوقات المناسبة، وفقا لتوجيهات الموجهة من قبل فريق الزرع، للحفاظ
 على جسمك في حالة قبول وعدم رفض الكلى الجديدة الخاص بك ، إتبع الجدول الزمني الموصى به للفحوصات المخبرية والزيارات المجدولة للعيادة للتأكد من أن الكلى تعمل بشكل صحيح ،إعمل على إتباع نمط حياة صحي بما في ذلك النظام الغذائي السليم وممارسة الرياضة، وفقدان الوزن إذا لزم الأمر .
ما هو الرفض؟
الرفض هو أكثر المضاعفات شيوعاً وأكثر الأمور التي قد تحدث بعد إجراء عملية زرع ، وبما انك لم تولد مع هذه الكلى المزروعة، فجسمك سوف يعتقد أن هذه الأنسجة الجديدة هي "الخارجية" وسيحاول حمايتك من "مهاجمة" هذه الأجسام عليك – يعتقد الجسم بأن هذه الأنسجة أنسجة ضارة فيحاول القضاء عليها - فالرفض هو إستجابة طبيعية من الجسم بعد أي عملية جراحية تضمن زرع عضو جديد ، يجب أن تأخذ الأدوية المضادة للرفض كما تم وصفها من قبل الطبيب وبالموعد المحدد لمنع حدوث لرفض .
هل هناك أنواع مختلفة من الرفض؟
هناك نوعان شائعان من الرفض:
الرفض الحاد: عادةً ما يحدث في أي وقت خلال السنة الأولى بعد الزرع وعادةً ما يمكن علاجها بنجاح .
الرفض المزمن: عادةً ما يحدث ببطء على مدى الفترة الطويلة من الزمن ، و الأسباب ليست مفهومةً جيداً والعلاج هو في كثير من الأحيان قد لا يكون ناجحاً .
كيفية عمل الأدوية المضادة للرفض؟
الأدوية المضادة للرفض (مناعة) الأدوية تقلل الإستجابة المناعية الطبيعية في الجسم للمادة "الأجنبية" (الكلى المزروعة) ، أي أنها تقلل (قمع) الجهاز المناعي ومنع الجسم من قبول الكلية الجديدة الخاصة بك.
لماذا أحتاج لأخذ الدواء المضاد للرفض ؟
رفض الكلى من الصعب تشخيص المرض في مراحله المبكرة ، فالرفض في كثير من الأحيان لا يمكن عكسه بعد أن يبدأ ، و يجب أن لا تتوقف عن أخذ الدواء الخاص بك المضادة للرفض مهما كانت تشعر بحالة جيدة ولو كنت تشعر بأن الكلى المزروعة الخاص بك تعمل بشكل جيد ، ووقف الدواء دون مشورة طبية قد يتسبب بحدوث الرفض .


أخبار مرتبطة