تاريخ النشر 13 سبتمبر 2015     بواسطة الدكتور محمد عبدالله ودينلي     المشاهدات 201

علاج البواسير و آلام الشرج

البواسير وآلام الشرج يشكو كثير من الناس من آلام الشرج المتكررة أو الاحساس بعدم الراحة أثناْء أو بعد التبرز, وكثير منهم أيضا يشكو من وجود البواسير ويرجع هذا إلى عدم الدراية الكافية بالأسباب التي تؤدي إلى هذه المشاكل والتي تتلخص في عادات الأكل السيئة وأمراض القولون المزمنة, ويؤدي بالتالي إلى إهمال
 الأعراض وعدم الذهاب إلى الطبيب في بداية ظهور الأعراض مما يؤدي إلى تفاقم الحالة والوصول إلى مراحل متأخرة من هذه الأمراض. و فى هذا المقال سنحاول أن نلقي الضوء على مثل هذه المشاكل (أسبابها- أعراضها- طرق علاجها) لتجنب حدوث مضاعفات منها وبالتالي الوصول إلى مرحلة من الشكوى المستمرة تؤثر على الحياة اليومية للمريض.
أسباب ظهور البواسير و ألام الشرج
الامساك المزمن :- يعتبر الامساك المزمن هو السبب الرئيسي لمعظم أمراض الشرج ويرجعالامساك المزمن في الغالب لأسباب تخص القولون وعدم انتظام حركته مثل أمراض التهابات القولون أو القولون العصبي, أو يكون الامساك سببه العادات السيئة في الأكل في جعل الجزء الأكبر من الوجبات من النشويات دون إضافة الخضروات أوالفاكهة للوجبات. أو عدم شرب كميات كافية من الماء والسوائل, أو في شرب كميات كبيرة من الشاي والقهوة.
الأكلات الحريفة والمخللات وإضافة الشطة بكميات كبيرة في الأكل مما قد يؤدي إلى احتكاك مثل هذه المواد بالجلد حول الشرج وقت التبرز وبالتالي يؤدي إلى التهاب شديد وآلام قد تمنع المريض من التبرز بشكل طبيعي وهذا بالتالي يؤدي إلى الامساك.
أورام القولون والمستقيم: بعض أمراض القولون والمستقيم قد تؤدي إلى الضغط على بعض الأوردة المجاورة لها وهذا بدوره يؤدي إلى الاحتقان الشديد في منطقة الشرج مما قد يؤدي إلى ظهور البواسير.
أعراض البواسير :
النزيف الشرجي: وهذا أكثر الأعراض شيوعا.
آلام الشرج: حدوث آلام الشرج مع البواسير لا يحدث عادة الا في حالات وجود شرخ شرجي (جرح بالشرج) مصاحب للبواسير أو في حالات البواسير المحتقنة أو المختنقة.
الاحساس بعدم الراحة أوالهرش المستمر في منطقة الشرج.
تشخيص البواسير 
يتم تشخيصها بالفحص الاكلينيكي فقط فلا توجد تحاليل أو أشعات تجرى لتشخيص البواسير ولكن يجب أن يقوم الطبيب بالفحص لتشخيصها وتحديد درجتها كالتالي:
أولا: البواسير الداخلية, وهي احتقان في جدار قناة الشرج داخليا ولا ترى من الخارج.
ثانيا: البواسير الخارجية, ولها أربع درجات ويجب على الطبيب تحديد الدرجة حتى يحدد نوع العلاج المناسب لكل درجة.
علاج البواسير
العلاج الدوائي للبواسير: ويعطى في حالات البواسير الداخلية أو البواسير الخارجية من الدرجة الأولى والثانية ويعطى في صورة أقراص لعلاج الاحتقان ومرهم موضعي وملين لعلاج الامساك.
ربط البواسير: ويستخدم في علاج البواسير من الدرجة الثالثة فقط ولكن نتائجه غير مرضية إلى حد كبير.
حقن البواسير: ويستخدم لعلاج البواسير الداخلية فقط عن طريق منظار القولون.
 علاج البواسير بالليزر: ويستخدم أيضا لعلاج البواسير الداخلية أو البواسير الخارجية من الدرجة الأولى ويعتمد على فكرة تبخير الدم داخل الأوردة وبالتالي ضمورها.
عملية جراحية للبواسير : وتعتبر هي العلاج الأمثل لعلاج البواسير الخارجية من الدرجة الثالثة والرابعة, أو في حالات وجود مشاكل أخرى بالشرج من الشرخ الشرجي أو الناصور الشرجي مصاحبة للبواسير.
[box type=”note” ]تغيرت جراحات الشرخ كثيرا هذه الأيام فأصبحت تجرى باستخدام جهاز الكي الحراري ولا وجود لخياطة للجروح وهذا يؤدي إلى التئام الأنسجة بسرعة أكبر وتناقص آلام ما بعد العملية بشكل كبير حتى اختفائها تماما في اليوم الرابع أو الخامس بعد العملية.[/box]


أخبار مرتبطة