تاريخ النشر 18 يوليو 2016     بواسطة البروفيسور عدنان بكر مفتي     المشاهدات 201

د. مفتي مديراً لبرنامج مستشفى قوى الأمن

صدر توجيه صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية بتعيين الدكتور عدنان بكر مفتي مديراً عاماً لبرنامج مستشفى قوى الأمن وتعيين الدكتور سليمان بن عبدالعزيز السحيمي نائباً لمدير عام برنامج مستشفى قوى الأمن. وقد عبّر الدكتور عدنان مفتي عن سعادته بهذه الثقة الغالية التي منحها إياه ولاة
 الأمر ورفع بالغ شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية وسمو نائبه وسمو مساعده للشؤون الأمنية وتعهد ببذل المزيد من الجهد للرقي بالخدمات الصحية المقدمة للمرضى والمراجعين مؤكداً على أن الدولة لا تألو جهداً في دعم جميع المجالات بما يخدم هذا الوطن والمواطن، راجياً من الله العون والتوفيق والسداد.
كما وجه الدكتور سليمان بن عبدالعزيز السحيمي نائب مدير عام برنامج مستشفى قوى الأمن شكره وتقديره لسمو وزير الداخلية وسمو نائبه وسمو مساعده للشؤون الأمنية على هذه الثقة الغالية والتي ستدفعه إلى مضاعفة الجهد للوصول بالمستشفى إلى أفضل المستويات، وأضاف ان إدارة المستشفى سوف تسعى جاهدة وبالدعم من لدن ولاة الأمر حفظهم الله إلى تسهيل العقبات والمعاناة التي تواجه المرضى والمراجعين، متمنياً من الله العلي القدير أن يكون عند حسن ظن المسؤولين وأن يعينه على تأدية المهام المناطة به.
الجدير بالذكر أن الدكتور عدنان مفتي عمل عضواً لهيئة التدريس بكلية الطب بجامعة الملك سعود، وكان العضو والرئيس المؤسس للمجلس العلمي للجراحة وعضو المجلس التنفيذي للهيئة السعودية للتخصصات الصحية، كما شغل وظيفة رئيس قسم الجراحة بمستشفى قوى الأمن ثم مساعداً للمدير الطبي ومن ثم مساعداً لمدير عام البرنامج للشؤون الطبية.
أما الدكتور سليمان السحيمي فقد عمل عضواً بهيئة التدريس بكلية الطب بجامعة الملك فيصل وعضو مؤسس للجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع وهو عضو مجلس إدارة مستشفى الملك فيصل التخصصي وعضو اللجنة التي تشكلت من المقام السامي لتقييم الوضع الصحي بالمملكة، وقد كان يشغل وظيفة مساعد المدير الطبي في برنامج مستشفى قوى الأمن ومن ثم مديراً طبياً.


أخبار مرتبطة