تاريخ النشر 24 ديسمبر 2010     بواسطة البروفيسور خالد محمد طيبة     المشاهدات 201

غرسة الكترونية

أجرى مستشفى المركز التخصصي الطبي بالرياض عملية جراحية هي الاولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط بالقطاع الطبي الخاص أمس الخميس حيث تتمثل العملية بزراعة غرسة إلكترونية للأذن الوسطى مخفية بشكل كامل تحت الجلد. وقد أجرى العملية الأستاذ الدكتور خالد طيبة الاستشاري في الأنف والأذن والحنجرة وجراحة الرأس
 والعنق والرقبة وزراعة قوقعة الأذن الإلكترونية والأستاذ في كلية الطب جامعة الفيصل ومدير المركز الطبي للأنف والأذن والحنجرة بالرياض.
والجدير بالذكر أن هذه العملية تجرى لمن يعانون من فقدان السمع المعتدل، ويستخدمون طوال حياتهم أجهزة السمع التقليدية، والتي طالما يعانون من النظرة الاجتماعية السلبية للسماعات التقليدية، بالإضافة إلى مشاكلها الدائمة من حيث رداءة الصوت والصدى وعدم فهم الكلام عند وجود ضوضاء، وعملية زراعة غرسات الأذن الوسطى ليست عملية يتم خلالها تركيب أجهزة سمع مساعدة تقليدية، أو زرع قوقعة الأذن، بل هي عملية متكاملة، يزرع عبرها جهاز تحت الجلد مباشرة، مما يجعله غير مرئي. ويعتبر الدكتور خالد السبيعي المدير العام التنفيذي لمستشفى المركز التخصصي الطبي بالرياض أن التطور في القطاع الصحي الخاص والقدرة على توفير المعايير الخاصة والتقنيات الفنية العالية والكوادر الطبية المؤهلة إضافة إلى التجهيزات المتطورة والحديث في غرف العمليات كل ذلك أدى إلى إمكانية إجراء مثل هذه العمليات الكبرى والمتخصصة.


أخبار مرتبطة