تاريخ النشر 25 اغسطس 2015     بواسطة البروفيسور عبدالعزيز اليوسف     المشاهدات 201

4 خطوات للعناية بالأذن بعد العمليات الجراحية

العناية بعد العمليات الجراحية لا تقل أهمية بل قد تزيد في أهميتها للشفاء عن العملية نفسها، فبعد الانتهاء من إجراء عمليات جراحية بالأذن مثل ترقيع الطبلة، وتنظيف عظمة الماستويد من تسويس العظام، يوجد جرحان الأول خلف الأذن ويتم رعايته وتطهيره والعناية به بالطرق العادية. اهمية العناية بالأذن اهمية العناية
 بالأذن
أما الجرح الثانى فهو فى داخل الأذن مكان طبلة الأذن الجديدة، ويتم تثبيت الطبلة بمادة خاصة تذوب تلقائيًا وتمتص بعد فترة، ثم يتم غلق قناة الأذن بفتيل من شاش معقم، ثم يتم لف الرأس بالكامل، مثل العمامة لتثبيت الشاش فوق الجرح الخلفى للأذن والجرح الموجود بفتحة الأذن نفسها.
ينبغى اتباع الخطوات التالية عند العناية بالأذن:
1- يوضع المريض فى سريره نصف جالس لتقليل الاحتقان داخل الأذن.
2- بالإضافة إلى المتابعة الطبية العادية فمن المهم بعد أى جراحة ملاحظة حركة الفم والعين والحاجب للاطمئنان على سلامة العصب الوجهى، وهو ما يعرف بالعصب السابع الذى يمر داخل الأذن الوسطى، وقد يتعرض للإصابة أثناء الجراحة، فإذا وجدنا ضعفًا فى حركة جفون العين أو ضعفًا فى حركة حاجب العين أو اعوجاجًا بالفم للناحية الأخرى، فيجب التدخل الجراحى السريع لإزالة أى ضغط على العصب السابع.
3- يرفع السلك الجراحى الموجود فى جرح خلف الأذن بعد أسبوع، أما فتيل الأذن فيوصى بتركه لمدة عشرة أيام، ثم يرفع ويبدأ المريض فى استخدام نقط للأذن.
4- من المهم جدا حماية الأذن من وصول نقط مياه إلى داخلها، كما يجب على المريض تجنب نزلات البرد لأن تأثيرها يكون ضارًا على الأذن، وقد تتسبب فى فشل الجراحة.


أخبار مرتبطة